نائب رئيس الإمارات يؤكد دعم كل التحركات الدبلوماسية لصالح حماية المدنيين في غزة

تأكيد نائب رئيس الإمارات لدعم جميع الحركات الدبلوماسية لحماية المدنيين في غزة

أكد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، دعمه الكامل لجميع التحركات الدبلوماسية التي تهدف إلى حماية المدنيين في قطاع غزة.

وأكد سموه أن حماية المدنيين وضمان سلامتهم هي الأولوية القصوى في أي نزاع، وأن الإمارات تؤيد جميع الجهود الإنسانية والدبلوماسية التي تسعى لإيجاد حل سلمي للأزمة الحالية في غزة.

وأضاف سموه أن الإمارات ستبقى على استعداد دائم لدعم الشعب الفلسطيني ومساعدته في تحقيق حقوقه الشرعية والإنسانية، وأنها ستستمر في تقديم المساعدات الإنسانية للمتضررين في غزة، وذلك في إطار التزامها بالقضية الفلسطينية ودعمها للشعب الفلسطيني في مختلف المجالات.

وجدد سموه دعوته إلى جميع الأطراف المعنية بالنزاع في غزة إلى التحلي بروح التسامح والحوار، والعمل على إيجاد حل سلمي ودائم للصراع، بما يضمن حقوق الشعب الفلسطيني ويساهم في تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

وختم سموه بتأكيد الإمارات على استعدادها للتعاون مع المجتمع الدولي والعمل معه في سبيل تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة، وفي بناء علاقات دولية قائمة على التعاون والاحترام المتبادل.


Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *