مطران القدس

مطران القدس يناشد العالم: يعاملون أهل غزة بوحشية وهمجية غير مسبوقة، ساعدوهم!

يعيش أهالي قطاع غزة تحت حصار مستمر منذ سنوات من قبل الكيان الصهيوني ويعانون من ظروف إنسانية صعبة لا تُطاق. وفي الأيام الأخيرة، شهدت المنطقة أعمال عنف وقتل غير مسبوقة بحق المدنيين الأبرياء.

في ظل هذه الأوضاع الصعبة، خرج مطران القدس أرشيماندريت كونونيكوس بيسوني يستغيث من أجل إنقاذ أهل غزة ووقف العنف ضدهم. حيث أدان بشدة الهجمات الوحشية والهمجية التي تستهدف المدنيين وتقتل الأبرياء.

فقد وصف مطران القدس الهجمات الأخيرة بأنها “غير مسبوقة” وأكد أنها تستهدف بشكل مباشر المدنيين الأبرياء بطريقة بشعة وفظيعة. وشدد على أن هذه العمليات الوحشية تجاهل كل القيم والمبادئ الإنسانية والدولية وتعتبر انتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان.

وطالب مطران القدس المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لوقف المجازر التي تحدث في غزة وحماية الأبرياء من الاعتداءات الوحشية. وحث على ضرورة رفع الحصار عن قطاع غزة وإنهاء المعاناة الإنسانية التي يعاني منها سكان المنطقة.

مطران القدس كان له دعوةٌ ملحة لجميع الكيانات الدولية والمنظمات الإنسانية والمجتمع الدولي للتدخل الفوري والحاسم لإنقاذ أهالي غزة وحمايتهم من الاعتداءات الوحشية والهمجية التي تمارس بحقهم.

حقيقة مؤلمة أن أهالي غزة يعيشون تحت ظلم وقمع متواصل بسبب الحصار الذي فرضه الاحتلال الإسرائيلي منذ سنوات. وهذا الحصار الظالم يعيق حياة المدنيين ويجعلهم عرضة لاعتداءات وحشية وهمجية بشكل دائم.

إن النداء الصادق من مطران القدس يجب أن يجد صدىً لدى جميع الدول والمنظمات الإنسانية في العالم. ويجب على الجميع العمل بكل قوة وحزم لوقف المجازر وحماية أهالي غزة من الظلم والاضطهاد الوحشي الذي يتعرضون له.

إن الحق في الحياة والأمان يجب أن يكون لكل إنسانٍ على وجه الأرض، ولا يجوز التهاون في حقوق الإنسان بأي شكل من الأشكال. علينا جميعًا أن ندعم مطران القدس ونوقف صفًا واحدًا من أجل إنقاذ أهالي غزة وإنهاء معاناتهم الإنسانية.


Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *